meta property = "fb: pages" content = "938909279590056" / بالفيديو _ أول تعليق من الطبيب المعتدي عليه داخل فرع فودافون

القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الرياضة

بالفيديو _ أول تعليق من الطبيب المعتدي عليه داخل فرع فودافون



جدل واسع لحق بأزمة طبيب الأسنان المعتدى عليه من قبل موظفي شركة «فودافون» حتى بعد إعلان الشركة التصالح بين الطرفين، 

وفي أول ظهور للدكتور أحمد بيومي، أحد طرفي الواقعة، كشف تفاصيل الخلاف الذي وقع بأحد فروع الشركة وتفاصيل التصالح أيضًا وذلك في فيديو نشره على صفحته بموقع فيسبوك، وتم تداوله على نطاق واسع عبر منصات التواصل الاجتماعي.

طبيب الأسنان يروي تفاصيل الواقعة 

وخلال فيديو طبيب الأسنان، أكد أن الأمر بدأ بمشادة كلامية وصولًا إلى الخناقة الشهيرة، موضحًا: «كانت عندي مشكلة في الخط بتاعي، وتوجهت إلى أقرب فرع فودافون لإيجاد حل لها، ودخلت أخدت دوري زي باقي العملاء، ولم تكن هناك أي مشكلة على الإطلاق»

وتابع الدكتور أحمد بيومي: «خلال دقائق جِه الدور عليا، ودخلت للموظف المسؤول في الفرع، وفوجئت بوجود مشادة كلامية بين أحد العملاء والموظف في فرع فودافون ومكنتش طرف في الخناقة

وأشار «بيومي» إلى حدوث مشادة كلامية مع أحد العملاء الذي التقط الفيديو الشهير فيما بعد، ويدعى طارق أبو طالب، متابعا: «تحدث الموظف بصورة غير لائقة، ورأيته يطرد أحد العملاء خارج الفرع؛ فتدخلت لحل الموضوع، لكن الموظف قالي امشي اطلع بره أنت كمان».


وتابع صاحب الواقعة: «وقفت قدام الموظف جه حد موظف سحبني وطبيعي زقيته، هو مضربنيش ومضربتوش ومشتمش وفي ثانية لقيت حواليا ناس وبضرب، وواضح إن مفيش تدريب إزاي الموظفين يتعاملوا مع العملاء».

اتجه «أحمد» للشرطة والنجدة بعد ذلك، وتم التعامل باحترام وجميع من دافعوا عنه ومصور فيديو الواقعة، لافتا: «تلقيت اتصالا هاتفيا من أحد مسؤولي فروع شركة فودافون، وقال لي: إحنا آسفين، طبعا أنا طالبت بضرورة عقاب كل موظفي خدمة العملاء المشاركين في الواقعة ومجازتهم أو بمعنى أصح يمشي من الفرع، وكان الرد تمام طلبك هيتنفذ وبعدها توجهت إلى قسم الشرطة، وتنازلت عن المحضر وتصالحت».


وتابع صاحب الواقعة: «الموظف في الآخر اعتذر لي ومشيت من القسم مسلم عليه، هو في الآخر بني آدم وأكيد كان عنده مشاكل، وأنا تمسكت بحقي ويرجعلي حسب وجهة نظري، وفي الآخر هو خد جزاؤه وأنا خدت حقي والموضوع خلص

الطبيب المعتدي عليه داخل فرع فودافون يروي تفاصيل الواقعة

reaction:

تعليقات