meta property = "fb: pages" content = "938909279590056" / بالفيديو _اعترافات متسول (السوق نايم ومعملتش النهاردة غير ١٥٠ جنيه)

القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الرياضة

بالفيديو _اعترافات متسول (السوق نايم ومعملتش النهاردة غير ١٥٠ جنيه)

 


تداول مستخدمو موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، فيديو بسيط انتشر لمتسول يحكي تفاصيل ربحه مئات الأموال يوميًا، موضحًا أنه يعيش حياة الشخص ذو المستوى الاجتماعي المرتفع، ولكنه يعاني تلك الفترة بسبب فيروس كورونا.

وفي أحد محال الهواتف المحمولة، يحكي المتسول، الذي يدعي «أيمن»، وأمامه الأموال «الفكة» التي جمعها من المواطنين، مؤكدا أن ربحه في الأيام الحالية الصعبة من 150 إلى 200 جنيه، وذلك بسبب ظروف فيروس كورونا، أما الأيام الطبيعية فهو يربح من 700 إلى 800 جنيه يوميًا، وتحدث أيضًا عن الأعياد والمواسم التي قد يتخطى ربحه اليومي فيها إلى 40 ألف جنيه، بحسب وصف المتسول في الفيديو...شاهد أيضاً.. اعترافات متسول (عندي حساب في البنك وبشرب سجاير ميريت وإيرادي اليومي ١٢٠٠ جنيه)

الجو تعبان وبعمل 200 جنيه في اليوم، ولما الدنيا بتبقى شغالة بجيب 800 جنيه، وبلمهم جنيه ونصف جنيه، وفي أيام العيد الواحد ممكن يعدي الـ40 ألف جنيه» يقول المتسول

أيمن: كل يوم يروح مكان

وبعدها قام أحد الواقفين بجواره، بسؤاله عن المكان الذي كان فيه حاليًا، ليجيبه أنه كان في قرية «برك الخيم»، وهي إحدى قرى مركز كرداسة في محافظة الجيزة، مؤكدًا أنه لا يوجد مكان معين يقف فيه، ولكنه يذهب كل يوم إلى قرية معينة في محافظة مختلفة، لافتًا إلى أن أكثر محافظة تعطي أموال للمتسولين هي المنوفية: «من الضهر عمال ألف وماجمعتش غير 150 جنيه من الصبح وتعبت».

ومن جانبه، قال أحد الأشخاص الواقفين في محل الموبايلات، أنه يقبض 50 جنيه يوميًا مقابل 12 ساعة من العمل في محل هواتف المحمول، في لفتة حزينة بسبب أن المتسول يجمع أكثر من 700 يوميًا مقابل استغلال الناس، ومازحه قائلاً: «ماتشغلنا معاك ياعم».

انتشار الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي

وانتشر الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، وشاركه المتابعون ليطالبوا بوقف التعامل مع المتسولين في الشارع، وإعطاء الزكاة لمن يستحق من الفقراء والمساكين المحتاجين في الحقيقة لتلك الأموال 





reaction:

تعليقات